الأحد , 28 أغسطس 2016

عَازل طِبِيّ..

لا زلت أتعجب من إصرار بعض المتدخلين في ميدان محاربة السيدا، داء فقدان المناعة المكتسبة، التركيز على ضرورة استعمال العازل الطبي لدى المصابين أو المعافين من هذا الداء الفتاك، رغم أن هذه الدعوات أطلقت منذ زمن والمرض يزيد في الانتشار.. أكمل القراءة »

البوليساريو .. من الدبلوماسية الحقوقية إلى طلب العضوية الأممية

عد فشل أدائها الدبلوماسي القائم على الورقة الحقوقية، المسنودة بدعم انفصاليي الداخل لتحريك الشارع داخل الأقاليم الجنوبية في شبه تظاهرات واحتجاجات، تعمل جبهة البوليساريو على تغيير سياستها الخارجية بالسعي إلى اقتفاء أثر فلسطين بشأن طلب العضوية كمراقب بالجمعية العامة للأمم المتحدة. أكمل القراءة »

عصابة “20 فبراير”

في زحمة الأحداث التي يشهدها المغرب هذه الأيام، تسابقت وسائل الإعلام لتغطية أدق تفاصيل جنازة الشيخ عبد السلام ياسين، بعض الصحفيين تساءل إن كانت الجماعة ستعيش بعد موت الشيخ وآخرون بحثوا عن عدد أمتار الكفن والمكان الذي تم فيه شراء الثوب الأبيض الذي لف فيه جثمان الراحل. أكمل القراءة »

الحكومة المسكونة!

قديما، كان صغار التجار المغاربة في القيساريات يقولون «زوق تبيع»؛ واليوم مع ما يقع بين رئيس الحكومة بنكيران وحزب «البام» في قبة البرلمان، قد تتحول السياسة عندنا إلى «سب تبيع»! والظاهر أيضا أن لدينا نخبة سياسية اكتشفت أن رفع الكساد و»نشان الدبان» عن البرلمان والشأن السياسي أصبحا يمران عبر لغة «الزناقي وراس الدرب»، حتى إنه ليُخيـَّل للمرء أن المعارضة والأغلبية ... أكمل القراءة »

لو كنت إخوانيا لشعرت بالقلق

لا يخامرنا أدنى شكّ في أن مشروع الدستور المصري المطروح على الاستفتاء في جولتيه الأولى والثانية سيفوز بالأغلبية، ولكنني لو كنت «إخوانيا» وبعد الاطلاع على نسبة المشاركة في الجولة الأولى (33 في المائة) ونسبة التأييد (56 في المائة) لشعرت بالقلق الشديد. أكمل القراءة »

ماذا بعد نهاية العالم؟

بعد أسبوع من الآن، سوف تدخل البشرية بأسرها مرحلة تاريخية غير مسبوقة يسودها سؤال واحد هو: كيف يمكننا أن نواصل العيش بعد نهاية العالم؟ نعم، فمن المتوقع أن يكف عالمنا عن الوجود تماما يوم الجمعة المقبل، وذلك بناء على حسابات فلكية دقيقة جاءت في تقويم شهير لحضارة المايا الغابرة، ويؤمن بصدقها مئات الملايين من الناس المنتشرين عبر العالم، أكمل القراءة »

مغرب أنفكو مرة أخرى

‎مضت قرابة ست سنوات على نشر أول خبر عن فاجعة وفاة أطفال قرية أنفكو الستة والعشرين، هناك بالأطلس المتوسط، ب”المغرب غير النافع”، كان “البرد” هو السبب الرئيسي بحسب إفادات حقوقيين، أما السلطات المسؤولة فقد نفت ذلك حينها، لكن الذي لم ينتفي هو خبر وفاة أطفال أنفكو مع خريف كل سنة للأسف. ‎ أكمل القراءة »

الثقافة في خدمة السياحة

لا أحد يمكنه، اليوم، أن يقدم تفسيرا واضحا لما فعلته الدراما التركية في العالم العربي، ومنه المغرب، لكي تجعل الجميع معجبا ومفتونا بكل ما هو تركي. الملابس، ديكور المنازل، الغطاء الأنيق على الطاولة، الستائر الملونة،.. وجعلت الكثيرين لا يترددون في تجهيز حقائبهم والذهاب إلى تركيا، وإسطنبول بالأخص، وجعلت آخرين يتمنون لو يزورونها ولو مرة واحدة في حياتهم. لقد تحول الإعجاب ... أكمل القراءة »

توقيف العمل باتفاقية الصيد البحري: المغرب المستفيد الأكبر

بدا كما لم يكن قرار البرلمان الأوربي مفاجئا بالنسبة للمملكة المغربية، ذلك أن اتفاقية الصيد البحري الموقعة مع الاتحاد الأوربي، والتي يتلقى المغرب بموجبها 36.1 مليون يورو سنويا فقط كتعويض له عن سماحه للقوارب الأوروبية بالصيد في المياه الإقليمية المغربية، لا يتناسب وطموحات المملكة المغربية، ولا سيما بعد حصولها على صفة الوضع المتقدم مع الاتحاد الأوربي. ومن جهة أخرى فإن المغرب يراهن على اتفاقية الصيد البحري للإعادة توازن علاقاته السياسية والدبلوماسية مع اسبانيا غداة وصول الحزب الشعبي إلى الحكم، ومن دون أن يبرز مواقف بشكل علني من طبيعة العلاقات التي ستكون مع المغرب، ولذلك فإن المغرب كان في حاجة إلى بعض الوقت في انتظار تبين المواقف الحقيقية للحزب الشعبي الإسباني، لاسيما وأن أغلب قوارب الصيد المعنية باتفاقية الصيد البحري اسبانية. أكمل القراءة »

أحزان أنثوية

لا يمكن أن تنمحي من ذاكرتي صور بعض النساء في أسرتي، وأنا ما أزال بعدُ طفلة صغيرة، حين كن يجتمعن كل عشية، رفقة القريبات أو الجارات، على مائدة شاي وعلى إيقاع أي أغنية طويلة تواكب تلك الثرثرة التي كانت طقسا يوميا يحكين فيه قصصا يلفها الحزن من كل جانب.. تكون فيها الذكريات المستحضرة عمن غادروا الحياة عذرا معلنا للإسهاب في ذرف الدموع من أجل أحزان خفية. كنت أعرف أنني سأغادر البيت متوجهة إلى المدرسة وأنني سأجدهن عند الرجوع منها في نفس الوضعية، ينتقلن من حكاية إلى أخرى ومن ذكرى إلى أخرى دون ملل. لكن المثير في هذه الساعات الممتدة أن ذلك الحزن قد يتحول، في أي لحظة، إلى وصلة مباغتة من الفرح. وكنت أندهش من هذا القفز المنظم والمفاجئ من حالة الكآبة إلى حالة البهجة دون سابق إنذار؛ لكنني، الآن، أدرك جيدا أن كل ذلك لم يكن سوى فسحتهن البسيطة، لبكاء حياة لم يخترنها وللاغتسال من متاعبهن النفسية المزمنة. أكمل القراءة »

Welcome مدونات قلمي المغربية – Qalami.Net

تسجيل الدخول

هل فقدت كلمة مرورك؟

التسجيل في هذا الموقع

Join

Join us as we spread the word.